وزير التحول الرقمي يشارك في اجتماع رفيع المستوى حول الذكاء الاصطناعي بدولة الإمارات العربية المتحدة

شارك معالي وزير التحول الرقمي والابتكار وعصرنة الإدارة، السيد محمد عبد الله لولي، زوال اليوم، في اجتماع الطاولة المستديرة رفيع المستوى، والذي كان بعنوان: طاولة مستديرة حول بناء أنظمة مسؤولة في عصر الذكاء الاصطناعي،  المنعقد على هامش مؤتمر القمة العالمية للحكومات 2024، بمدينة دبي الإماراتية.

معالي الوزير قدّم خلال الجلسة مداخلة رسمية ، ركّز خلالها على الذكاء الاصطناعي ومستقبله، مبينا أن النماذج اللغوية العالية Large Language Models خصوصا ChatGPT مكنت من زيادة الوعي العالمي بحقيقة الذكاء الاصطناعي، وتكوين فكرة عن أثر هذا الذكاء.

وتطرّقت مداخلة معالي الوزير إلى ثلاث نقاط رئيسية، ارتكزت حولها المداخلة، وهي :

1 ـ قابلية الشرح Explainability بحيث يمكن للمستخدم أن يجد أجوبة على مسار صناعة القرار الآلي، وهو موضوع بحوث حالية يجب دعمها حتى ترى النّور.  


2. دعم منصات المصدر المفتوح،  أو كشف مسار معالجة البيانات بدءا من منجم البيانات المعتمد، ومرورا بخوارميّات المعالجة. 


3. ⁠التعاون الدولي الفعال، وهنا ـ يقول معالي الوزير ـ يجب تجنب التشتت الحاصل حاليا،  فهناك مبادرة حكامة برعاية اليونسكو صادقت عليها 191 دولة، وهناك مؤخراً تحالف الذكاء الاصطناعي الذي أسسه منتدى الاقتصاد العالمي WEF ، هذا بالإضافة إلى  كثير من المبادرات الأخرى.

وقد شارك إلى جانب معالي الوزير في اجتماع الطاولة المستديرة، كلا من: معالي عمر سلطان العلماء، وزير دولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بُعد بدولة الإمارات العربية المتحدة ،  و يان أندري لكين عالم الحاسوب الفرنسي، و كبير علماء الذكاء الاصطناعي في شركة  Meta، بالإضافة إلى خبراء ومختصين آخرين في مجال الذكاء الاصطناعي.